موريتانيا.. الشرطة تحذر الأجانب من التراخي في تصحيح وضعيتهم القانونية قبل 25 أكتوبر

حذرت الشرطة الوطنية في بلاغ موجه للأجانب المقيمين في البلاد من التراخي في تسوية وضعيتهم القانونية قبل 25 من شهر اكتوبر القادم، الذي يمثل آخر أجل لهذا الغرض. وقال الشرطة إن كل أجنبي مقيم  في موريتانيا مدعو إلى التقييد في أحد مراكز التسجيل التابعة للوكالة الوطنية لسجل السكان و الوثائق المؤمنة المخصصة لهذا الغرض. وحذرت الشرطة الأشخاص الذين يتم ضبطهم في وضعية مخالفة لنظم الإقامة في موريتانيا، بعد انتهاء المدة المحدد (25 اكتوبر) سيتعرضون للإجراءات القانونية المعمول بها.الأقسام: 

سنقوم بتحويلك إلى صفحة المقال خلال 3 ثانية. تحويل الآن